العلاقات العامة والاعلام تنظم لقاء إعلاميا تحت شعار مديرية صحة رام الله والبيرة قصة نجاح وتميز

العلاقات العامة والاعلام تنظم لقاء إعلاميا

تحت شعار مديرية صحة رام الله والبيرة قصة نجاح وتميز

رام الله: نظمت وحدة العلاقات العامة والاعلام في وزارة الصحة اليوم لقاء إعلاميا في مديرية صحة رام الله والبيرة تحت شعار " مديرية صحة رام الله والبيرة قصة نجاح وتميز" وذلك بحضور مجموعة من الإعلاميين المثليين لوسائل الاعلام المختلفة في مقر المديرية في رام الله.

وفي بداية اللقاء رحب السيد فخري العلي مدير العلاقات العامة في وزارة الصحة  بالحضور مبينا أهمية هذا اللقاء في تعزيز قصص النجاح في الوزارة مؤكدا على ان الاعلام شريك أساسي في عملية التنمية وله الدور الكبير في العمل على ابراز هذه الإنجازات التي تستهدف المواطن.

وأشار كذلك الى ان قصة النجاح في مديرية الصحة والمتمثلة بهذه الإنجازات تعتبر واحدة من العديد من قصص النجاح الأخرى في وزارة الصحة فقد حققنا التقدم والتطور في الكثير من المجالات وبشهادة منظمة الصحة العالمية التي تشيد وتثني على  ما نقوم به في وزارة الصحة.

وبين العلي ان هذه الانجازات الكبيرة تسطر معنى الالتزام والوفاء في بناء مؤسسات دولتنا الفلسطينية ما كانت لتكون الا بدعم وتوجيهات وزير الصحة الدكتور جواد عواد وبالعمل الدؤوب بروح الفريق الواحد وإدارة قادرة على التغيير.

وفي كلمته نقل مدير عام المديرية الدكتور وائل الشيخ تحيات وزير الصحة الدكتور جواد عواد للحضور وأشار الى مراحل التطور والانجاز في المديرية و المرافق التابعة لها و الذي كان حصيلة عمل مشترك تجلت فيه قوة الإرادة و التحدي و المشاركة الفاعلة مع المجتمع المحلي.

وبين الدكتور الشيخ انه منذ استلمنا مهامنا كإدارة جديده للمديرية منذ حوالي العامين و نصف و وضعنا على عاتقنا ان ننقل المديرية الى ما يليق بهذا الشعب و أن  نقدم للمواطن أفضل ما يمكن من خدمات صحيه  ،  فقد وضعنا الاستراتيجيات  و الأولويات و كان على رأس هذه الاولويات إعادة تأهيل وترميم و تأثيث مبنى المديرية والعيادات التابعة لها في المحافظة. .

وعلى صعيد جودة الخدمات الصحية أوضح الدكتور الشيخ انه تم تشكيل مجلس للجودة و لجان تابعة له وتنظيم العمل حيث تجاوزنا اغلب المعيقات داخل المديرية حتى وصلنا الى تقديم خدماتنا بطرق افضل و وقت اسرع  كذلك تم اختيار مختبر مديرية الصحة للحصول على علامة الجودة( (ISO 15189.

وتطرق مدير عام صحة رام الله والبيرة الى تنظيم المهن الصحية في القطاع الخاص في المحافظة والذي يعتبر من المسؤوليات المهمة الملقى على كاهل المديرية حيث كان شعار العام  ٢٠١٧   تنظيم المهن الصحية في المحافظة فقد زاد  عدد المراكز الصحية المرخصة في المحافظة من 22% في العام 2015/2016  الى 91% في نهاية العام 2017.

و أضاف الدكتور الشيخ الى انه تم اعتماد شعار عام السلامة الغذائية لهذا العام حيث قامت المديرية بتنفيذ ورش عمل تثقيفية للعاملين في المنشأت الغذائية والتي تعتبر الأولى من نوعها في فلسطين.

وأشار أيضا  الى ان مديرية الصحة حصلت هذا العام  على المرتبة الاولى  على مستوى كل مديريات الصحة في المحافظات الشمالية و ذلك من خلال تقييم الامانة العامة لمجلس الوزراء بل و اكثر من ذلك فقد اعتبروا المديرية نموذجاً للقطاع الحكومي بأسره.

وأشاد الدكتور الشيخ بالدور الكبير الذي يقوم به الاعلام في إبراز الحقائق وتسليط الضوء على الانجازات كما على الاخفاقات ، فنحن اليوم نتحدث عن قصة نجاح وتميز ودوركم معنا مهم لإيصال المعلومة بالطريقة الصحيحة وبالصورة الواضحة.

و قدم المدير الإداري والمالي في المديرية السيد طارق الرمحي عرضا حول واقع المديرية من حيث عدد المراكز الصحية التابعة لها  والى عدد القوى العاملة في المديرية كما تطرق أيضا بعض البيانات المتعلقة بحجم العمل في الخدمات الصحية التي تقدمها المديرية.

من جانبه قدم عبد الكريم ابو عرقوب امين سر المجلس الاداري لنقابة الصحفيين التهنئة باسم نقابة الصحفيين الفلسطينيين لمديرية صحة محافظة رام الله والبيرة مديرا وادارة واطباء وفنيين وعاملين لحصولها على المرتبة الاولى بين مختلف مديريات الصحة في محافظات الوطن، وقال ان هذا الانجاز ما كان ليتحقق لولا تظافر جهود كافة الطواقم العاملة بالمديرية والمجتمع المحلي.

واضاف ان هذا الانجاز يضاف الى العديد من انجازات القطاع الصحي الحكومي في فلسطين والذي تطور باضطراد في العديد من المجالات.

واضاف ابو عرقوب ان الصحفيين والاعلاميين والمؤسسات الصحفية شريك اساسي في تعزيز الانجازات في القطاع الصحي، من خلال تسليط الضوء على الانجازات الهامة التي تفوق بعض دول المنطقة، وهذا يستدعي تعزيز قنوات الاتصال والتواصل بين وزارة الصحة ومديرياتها مع الصحفيين لاطلاعهم على كل جديد، والمساهمة في رفع الوعي الصحي للجمهور عبر استحداث برامج صحية متنوعة.

وشدد ان على الصحفيين ووسائل الاعلام الاهتمام أكثر بالإنجازات وليس التركيز على الاخفاقات او الانجرار وراء الشائعات والوقوف على الحقائق بالتواصل مع المعنيين بوزارة الصحة ومديرياتها ولجان التحقيق المشكلة للنظر في شكاوى الجمهور، ومقارنة مستوى الخدمات الصحية في فلسطين بما يقدم في الدول الاخرى قبل اصدار الاحكام الظالمة.

واختتم ابو عرقوب بالتأكيد ان نقابة الصحفيين مستعدة لتعزيز التعاون مع كافة المؤسسات العاملة على تطوير الخدمات المقدمة لجماهير شعبنا وفي مقدمتها وزارة الصحة ومديرياتها متمنيا لمديرية صحة رام الله والبيرة المزيد من التقدم.

وبعد ذلك تم عرض فلم وثائقي بعنوان "مديرية صحة رام الله والبيرة قصة نجاح وتميز" قام بإنتاجه تلفزيون القدس التربوي وذلك من منطلق التزامه المجتمعي نحو هذه الإنجازات.

ثم قام الحضور بجولة في المديرية للاطلاع عن كثب هذه الإنجازات وبعد ذلك قدم السيد فخري العلي شكره للحضور على هذه المشاركة الفاعلة آملاً ان يتوج هذا اللقاء بمواد إعلامية تعمل على تعزيز قصص النجاح هذه لما فيه خدمة الوطن والمواطن.



شارك معانا

الرجاء الانتظار ...